الرئيسية / الأخبار / التجمع الفلسطيني يرى أنّ الاعتراف الأميركي بالقدس عاصمة لإسرائيل انتهاك للقانون

التجمع الفلسطيني يرى أنّ الاعتراف الأميركي بالقدس عاصمة لإسرائيل انتهاك للقانون

التجمع الفلسطيني يرى أنّ الاعتراف الأميركي بالقدس عاصمة لإسرائيل انتهاك للقانون

أعلن التجمع الفلسطيني المستقل، أن الاعتراف الأميركي بالقدس عاصمة لدولة الاحتلال الإسرائيلي، ونقل السفارة الأميركية إلى القدس أو الاثنتين معًا يشكل خطرًا حقيقيا على القضية الفلسطينية، وفي المنطقة ويعتبر انتهاك للقانون الدولي، ويعتبر جريمة بحق أبناء الشعب الفلسطيني، ونهاية مرحلة سياسية.

 وأشار، رئيس التجمع الخبير القانوني، د. عبدالكريم شبير، إلى أنه يعتبر بداية معركة وطنية وقانونية وقضائية مفتوحة كما أن هذا القرار يعتبر جريمة حرب على الشعب الفلسطيني والأمة العربية والإسلامية، و أن هذا الانتهاك الخطير للقانون الدولي في القدس والقرارات الأممية الصادرة بشأنها يجب أن توحدنا حول استراتيجية وطنية وان يتخلى الجميع عن أهدافه الخاصة أو الحزبية وان يكون الرد الحقيقي على الرئيس الأميركي ترامب ورئيس حكومة دولة الاحتلال الصهيوني بنيامين نتنياهو هو إنهاء الانقسام لمواجهة هذا القرار الأميركي المجرم وان يلتزم الجميع بالمشروع الوطني فوراً وان يتم الإعلان بان الجانب الأميركي يعتبر شريك للكيان الصهيوني وهو طرف منحاز لا يصلح أن يكون وسيط للسلام.

وكشف أنه  بهذا الإعلان الذي يعتبر تحدي خطير وكبير للشعب الفلسطيني والأمة العربية والإسلامية، نطالب القيادة السياسية وعلى رأسها الرئيس محمود عباس وجامعة الدول العربية ومنظمة التعاون الإسلامي وهيئة الأمم المتحدة وعلى رأسها الأمين العام باتخاذ إجراءات قانونية ودبلوماسية عملية لوقف وإلغاء هذا القرار وما يترتب علية من آثار كارثية على القضية الفلسطينية والمنطقة والعالم اجمع، ودعا كل الشعوب المتحضرة والمتمدنة والمحبة للإسلام إلى الدفاع عن مدينة السلام.

Source: أخبار

عن admin

شاهد أيضاً

الملك سلمان يمنح الرفاعي وسام الملك عبدالعزيز من الدرجة الأولى

استقبل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز بقصر اليمامة أمس الخميس أمين عام منظمة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *